أنشطة و فعاليات

لماذا الدّراسة في بريطانيا؟

لماذا الدّراسة في بريطانيا؟

تعدّ بريطانيا من أكثر الدّول التي تحظى بشعبيّة كبيرة في مجالات الدّراسة بالخارج، سواء تعلّق الأمر بالدّراسة الجامعيّة أو الدّراسات العليا. وتتميّز بريطانيا بنظامها التّعليمي المرن مع تقديم شهادات دراسيّة مُعترف بها دوليّا. وبالإضافة إلى ذلك تقدّم أغلب الجامعات البريطانيّة منحا دراسيّة مجانية أو بتكاليف مخفّضة للطّلاّب الأجانب، ممّا يجعلها من أفضل الوجهات الدّراسيّة على مستوى العالم.

وتُعرف المعاهد والجامعات البريطانيّة بتاريخها العريق في مجال الدّراسة الدّولية، وتضمّ بريطانيا ما لا يقلّ عن ثلاثة آلاف مؤسّسة تعليميّة من الجامعات والمعاهد المعتمدة التي تقدّم كافّة التّخصّصات العلميّة للدّراسة الجامعيّة أو لدراسة الماجستير والدّكتوراه، وتقدّم أغلبها فرصا مناسبة للطّلاّب الأجانب للدّراسة بها.

ما هي الأسباب التي قد تدفع الطلّاب الدّوليّين للدّراسة في بريطانيا؟

هناك العديد من الأسباب التي تدفعك لاختيار الدّراسة في بريطانيا سواء كان ذلك من النّاحية الأكاديميّة أو النّاحية الاجتماعيّة والحياتيّة. 

مستوى أكاديمي رفيع

تمتلك الجامعات البريطانيّة سمعة طيّبة في الأوساط الأكاديميّة، فوِفقا للاّئحة فإنّ 71 جامعة بريطانيّة مُصنّفة ضمن أفضل 800 جامعة في العالم، 4 منها تُعتبر من أفضل 10 مؤسّسات أكاديميّة في العالم حاليا، كما أنّ نظام التّعليم في بريطانيا يُعتبر من أكثر الأنظمة التّعليمية كفاءة في العالم. وهو ما يجعل المؤهّلات الأكاديميّة البريطانيّة قويّة ومُعترفا بها على نطاق واسع في المؤسّسات الدّوليّة والشّركات متعدّدة الجنسيّات، بل إنّها تُعتبر أيضامن النّقاط الإيجابيّة في السّيرة الذّاتية.

 تحسين مستوى اللّغة الإنجليزيّة

لا مكان أفضل من بريطانيا لتطوير مهارات اللّغة الإنجليزيّة لديك حيث أنّ الدّراسة والعيش في بريطانيا يتيحانللطّالب التّعامل اليومي باللّغة الإنجليزيّة، وبالتالي اكتساب اللّكنة البريطانيّة وتحسين قدراتك على التّحدّث بالإنجليزيّة بشكل كبير.وبالإضافة إلى وجود أكثر من 700 مليون ناطق باللّغة الإنجليزيّة فإنّها تعتبر لغة التّكنولوجيا والاقتصاد والأعمال، كما أنّ القدرة على التّحدّث بالإنجليزية بطلاقة يُعتبر عاملا مساعدا في الحصول على وظيفة جيّدة في الشّركات الدّولية والمتعدّدة الجنسيّات.  

الحصول على شهادة معترف بها دوليّا

تعتبر فرصة الحصول على شهادة دراسيّة موثوقة ومعتمدة دوليّامن أهمّ المميّزات للدّراسة في بريطانيا التي تقدّم سنويّا ما يقرب من 14% من الشّهادات الأكاديميّة الأعلى مكانة عالميّا. 

 زيادة فرص العمل

من خلال الدّراسة في بريطانيا والحصول على شهادة دراسيّة في تخصّص مناسب، يصبح لديك المزيد من الفرص لتحسين مستقبلك الوظيفي وإيجاد وظيفة أفضل. خلال الوقت الحالي، أصبح سوق العمل العالمي أكثر تنافسا، حيث يبحث أصحاب العمل عن الأشخاص الأكثر كفاءة من حاملي الدّراسات العليا وخرّيجي الجامعات الدّوليّة ممّن لديهم حسّ إبداعي وأسلوب تفكير متقدّم.

المعاملة المناسبة للطّلاّب الدّوليّين

بريطانيا من الدّول ذات الشّعبيّة الواسعة التي يسافر إليها الطّلاّب الدّوليّين بهدف الدّراسة بجامعاتها المميّزة. كما تشتهر أنظمتها التّعليميّة باستيعاب الطّلاّب الأجانب من كافّة دول العالم مع الحصول على معاملة جيّدة جدّا على كافّة المستويات أثناء الدّراسة بغضّ النّظر عن موطنك الأصلي.

مكان متعدّد الثّقافات

تُعتبر الأجواء المتعدّدة الثّقافات واحدة من أبرز نقاط الجذب بالنّسبة للطّلّاب الدّوليّين، حيث يقطن البلاد الملايين من السّكّان المنحدرين من أصول آسيوية وإفريقيّة.وتُعتبر مثل هذه الأجواء ملهمة بالنسبة للعديد من المبتعثين والطّلّاب الدّوليّين الذين يرون في مثل هذا التعدّد الثقافي فرصة لتطوير شبكة العلاقات الشّخصيّة والمهنيّة.

وجهة سياحيّة مذهلة

يُنظر إلى بريطانيا على أنّها من الوجهات السّياحيّة المفضّلة بالنّسبة لأعداد كبيرة من السّيّاح كلّ عام، ودائما ما تُصنّف العاصمة لندن كواحدة من أكثر المدن جذبا للسّيّاح في العالم.وتمتلك البلاد الكثير من المعالم التّاريخيّة والسّياحيّة المثيرة للإعجاب المنتشرة إنجلترا، اسكتلندا، ويلز، وإيرلندا الشّماليّة.

فيديو حول تجربة  طالب سعودي في بريطانيا

 

 

هل ترغب بالدّراسة في بريطانيا؟ يمكننا مساعدتك... تواصل مع الفريق الاستشاري في موقعنا هنا.

المصدر

https://www.thecompleteuniversityguide.co.uk/courses/education/5-reasons-to-study-education/

https://www.timeshighereducation.com/world-university-rankings/2017/world-ranking#!/page/0/length/25/sort_by/rank/sort_order/asc/cols/stats